اخبار الإمارات

حملة أمنية في الشارقة لضبط مركبات نقل الخردة المخالفة

 أطلقت القيادة العامة لشرطة الشارقة متمثلة بإدارة شرطة المنطقة الوسطى حملة أمنية مرورية بالتعاون مع كافة بلديات المنطقة الوسطى، استهدفت مركبات نقل الخردة، وجاءت الحملة بهدف رصد الأنشطة الغير قانونية، ومكافحة الجريمة وتعزيز الأمن والأمان في المنطقة الوسطى بالشارقة.

 وانطلقت الحملة منذ يونيو الجاري وتستمر حتى الشهر القادم، وذلك تجسيداً لاستراتيجية وزارة الداخلية والقيادة العامة لشرطة الشارقة الرامية إلى تعزيز الأمن والأمان وضبط أمن الطرق.

 وقال مدير إدارة شرطة المنطقة الوسطى العقيد أحمد جاسم الزعابي: “تهدف الحملة إلى تعزيز الأمن والأمان في المنطقة، من خلال تكثيف التواجد الأمني على الطرقات، ورصد المركبات الخاصة ببيع “الخردة”، ومن عدم مخالفتها للإجراءات القانونية المشروعة لممارسة هذا النوع من الأنشطة، وأنها ليست ناجمة عن جريمة، كالسرقة أو متحصلاتها، ‏سواء كان قائد المركبة على علم أو كان في موضع استغلال وتم استخدامه فقط كوسيلة نقل”.

 وأضاف الزعابي أن الحملة تتطلع إلى تحقيق نتائج إيجابية للمستفيدين منها، بحيث تساعد الشركات المعنية بالتعامل مع هذا النشاط على ممارسة أعمالها بكل انسيابية على طرق الإمارة، وحفظ الممتلكات العامة للدولة والممتلكات الخاصة لأصحاب المنطقة، كالمنشآت السكنية قيد الإنشاء أو المنشآت التجارية والزراعية الخاصة بهم من عصابات سرقة القطع الكهربائية والخردوات.

 وأشاد الزعابي بدور الشركاء الاستراتيجيين المحوري في تعزيز منظومة العمل الأمني، مؤكداً أن العمل المشترك والمتكامل، يسهم في تحقيق جودة الحياة الأمنية لمجتمع الإمارات، ومشيراً إلى الحملات الأمنية والمرورية مستمرة طوال العام، بما يتماشى والخطط الاستراتيجية الموضوعة التي تحقق مفهوم الأمن الشامل.

 ووجه الشركات المعنية في هذا المجال، بضرورة الالتزام بالجوانب القانونية، والتراخيص التجارية اللازمة من قبل الجهات الشرطية أو البلديات، التي تسمح  لهم من ممارسة هذه الأنشطة، تجنباً للوقوع تحت طائلة القانون.

 

 

 

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

المصدر: الإمارات اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *