اخبار السودان

حظر التجوال في الأحياء الجنوبية بمدينة بورتسودان

قبل اسبوعين أعلنت اللجنة الأمنية بولاية البحر الأحمر توقيف 8 متهمين، في أحداث عنف أهلي مماثلة شهدتها مدينة بورتسودان.

بورتسودان: التغيير

أعلنت حكومة البحر الأحمر شرقي السودان، حظر التجوال في الأحياء الجنوبية من حاضرة الولاية بورتسودان على خلفية تجدد اشتباكات أهلية.

وتشهد بورتسودان وتيرة صراعات أهلية منذ العام 2019، كان آخرها قبل اسبوعين.

وأمس الأربعاء، قرّر الوالي عبدالله شنقراي، إعلان حالة الطوارئ إستناداً على توصية إجتماع لجنة أمن الولاية.

وجاء القرار نسبة لإضطراب الأحوال الأمنية في مدينة بورتسودان وحفاظاً على الأرواح واستناداً لقانون الطوارئ والسلامة لسنة ١٩٩٧.

وأمر بحظر التجوال في كل مناطق القطاع الجنوبي ببورتسودان إبتداءاً من أمس الأربعاء، على أن يستمر لحين هدوء الأوضاع الأمنية.

وأمر القرار بتطبيق جميع العقوبات الواردة في قانون الطوارئ وحماية السلامة لسنة ١٩٩٧ على كل من يخالف القرار.

وقبل اسبوعين أعلنت اللجنة الأمنية بولاية البحر الأحمر توقيف 8 متهمين، في أحداث عنف أهلي مماثلة شهدتها مدينة بورتسودان.

وتم تدوّين 15 بلاغاً في مواجهة المتهمين، 5 من بينها تحت المادة 130 (القتل العمد)، وبلاغ واحد تحت المادة 139 و9 بلاغات تحت المادة 174 من القانون الجنائي.

ووقعت آخر الأحداث الدموية في القطاع الشرقي بمحلية بورتسودان، في منطقة سوق جادو وديم النور مربع (4).

وتشهد ولاية البحر الأحمر ، التي توجد بها موانئ البلاد البحرية ، صراعات أهلية بوتيرة مطردة، واشتباكات دامية منذ العام 2019.

المصدر: صحيفة التغيير

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *