اخبار السودان

«الهجرة الدولية»: نزوح أكثر من «59» مليون شخص داخليا في عام 2021

اعتبرت المنظمة الدولية للهجرة أن التقرير يجسد زيادة بمقدار 4 ملايين نازح إضافي في نهاية عام 2021 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020.

التغيير: وكالات

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة تشريد 59.1 مليون شخص داخلياً في عام 2021 وفقاً للتقرير العالمي حول النزوح الداخلي الصادر حديثاً عن مركز مراقبة النزوح الداخلي.

وأعتبرت المنظمة أن التقرير يجسد زيادة بمقدار 4 ملايين نازح إضافي في نهاية عام 2021 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020.

وقالت المنظمة في بيان أصدرته أمس الخميس، إن الكوارث تسببت في أكبر عدد من حالات النزوح الداخلي على مدار الأعوام الـ 15 الماضية، مع أعداد سنوية أعلى بكثير من تلك المتعلقة بالصراع والعنف.

وأضاف التقرير: “لم يمثل عام 2021 استثناءً، فقد بلغت حالات النزوح الداخلي 23.7 مليون حالة، خاصة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، ونتجت عن الأحداث المتعلقة بالطقس بما في ذلك فيضانات وعواصف وأعاصير”.

وقالت المنظمة إنه وفي ظل التأثيرات المتوقعة لتغير المناخ وبدون إجراءات مناخية طموحة، فمن المرجح أن تزداد الأرقام في السنوات المقبلة.

وبحسب التقرير تسبب الصراع والعنف في 14.4 مليون حالة نزوح داخلي في عام 2021، بزيادة تقارب 50% مقارنة بالعام السابق.

وأن غالبية حالات النزوح الداخلي هذه حدثت في أفريقيا، ولا سيما في إثيوبيا وجمهورية الكونغو الديمقراطية، كما أدى العنف والصراع في أفغانستان وميانمار أيضاً إلى نزوح أعداد غير مسبوقة من الناس.

ويتضمن تقرير هذا العام تركيزاً خاصاً على الأطفال والشباب في حالات النزوح الداخلي، الذين يمثلون أكثر من 40% من إجمالي عدد النازحين داخلياً في عام 2021.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة إن الفجوات لا تزال قائمة في كيفية فهم ومعالجة النزوح الداخلي في سياقات الصراع والكوارث.

وشددت المنظمة على أن فهم اتجاهات التنقل البشري وإدارتها والتكيف معها أمر بالغ الأهمية لضمان وصول المساعدة الإنسانية والخدمات الأساسية إلى الأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إليها.

المصدر: صحيفة التغيير

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *