اخبار الكويت

«كتلة الـ 6»: لن نشارك في الحكومة الجديدة

• الساير لـ .: مشاركتنا غير ممكنة بعدما أعلنا مراراً عدم التعاون مع رئيسها
• «إعادة تكليف الخالد حق أصيل للأمير ومن حق المجلس استجوابه على أي تقصير»

وسط ترقب إماطة اللثام عن أعضاء الحكومة الـ 39 في تاريخ الحياة الديموقراطية الكويتية، والرابعة لسمو الشيخ صباح الخالد، أكد النائب مهند الساير أن “كتلة الـ 6” اتخذت قراراً بعدم المشاركة في تلك الحكومة، معقباً: “لا يمكن قبول المشاركة في حكومة أعلنا عدم التعاون مع رئيسها عدة مرات”.

وشدد الساير، في تصريح لـ “” أمس، على أن إعادة تكليف الخالد بتشكيل الحكومة حق أصيل لصاحب السمو أمير البلاد وحده، غير أن “من حق المجلس كذلك، وفق الدستور، محاسبة رئيس الوزراء على منصة الاستجواب على أي تقصير قام أو يقوم به بحق الشعب الكويتي”.

وأضاف: “لا يمكن قبول المشاركة مع حكومة غير جادة في تقديم برنامج عمل حقيقي وواقعي يلبي طموحات الشعب”، مؤكداً أن الكتلة لن تتنازل عن حقها في محاسبة رئيس الوزراء أو أي وزير يخفق في أداء دوره، معتبراً أن الخالد لا يؤمن بالحقوق الدستورية لممثلي الأمة، والدليل بدعة “المزمع تقديمه”، التي أقدم عليها في دور الانعقاد السابق.

ورأى أن الخالد مستمر بنفس النهج في مخالفة الدستور والالتفاف على نصوصه، “ونحن مستمرون بعدم التعاون معه”، مشيراً إلى أن “رئيسَي السلطتين يقودان مخططاً لهدم المؤسسة التشريعية، وتفريغ الدستور من محتواه، ويتمنيان تكرار مشهد مجلس 2016 لتنفيذ مخططهما”.

محيي عامر

المصدر: جريدة الجريدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *