اخبار مصر

عكس الشائع..8 فوائد غير متوقعة للطقس البارد

تعبيرية

كتبت أسماء مرسي

حالة من الطقس شديد البرودة تشهده مصر هذه الفترة، بسبب عاصفة هبة الثلجية القادمة من بلاد الشام، لكن على الجانب الآخر، هل تعلم أن هذا الطقس البارد يوفر عديد من الفوائد المذهلة لجسم الإنسان؟.. هذا ما نستعرضه لكم وفقا لموقع “businessinsider”.

تعزيز صحة الدماغ:

أشارت الأبحاث إلى أن الأشخاص يؤدون المهام بشكل أفضل في الطقس البارد، لأنهم يصبحون أقل ميلًا إلى معالجة المشكلات المعرفية في الصيف، لأنه يستخدم المزيد من الجلوكوز اللازم للعمليات العقلية. لذا فإن الخروج في فصل الشتاء يمنحك فرصة لتعزيز صحة دماغك.

حرق السعرات الحرارية:

عندما يكون الجو باردًا، يعمل جسمك بجهد أكبر للحفاظ على درجة الحرارة الأساسية، وتستخدم أجسامنا قدرًا كبيرًا من الطاقة لإبقائنا دافئًا وترطيب الهواء الذي نتنفسه عندما نكون بالخارج في البرد، ما يحفز إفراز إيريسين، وهو هرمون يحفز حرق الدهون.

التقليل من الالتهابات:

يساعد الطقس البارد أيضا في تقليل الالتهاب، إذ يتم استخدام الثلج لعلاج الكدمات، والشعور بالبرودة يعمل مثل كيس ثلج طبيعي لتقليل الالتهاب.

تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض:

قد تكون أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد ، لكن يمكن للطقس البارد أن يجعلك في وضع آمنا بالنسبة للعديد من الأمراض والفيروسات الأكثر انتشارًا في درجات الحرارة الأكثر دفئًا، وهذا لأن البعوض يدخل في فترة السبات الشتوي ، ما يقلل من الأمراض التي ينقلها، بما في ذلك زيكا ، وفيروس غرب النيل ، وحمى الضنك ، والملاريا خلال فصل الشتاء.

النوم بشكل أفضل:

تنخفض درجة الحرارة الأساسية لجسمك بشكل طبيعي عندما تحاول النوم، وهذه العملية تستغرق ما يصل إلى ساعتين في حرارة الصيف ولكنها أسرع في الشتاء، لذا فإن درجة الحرارة المثالية في غرفة النوم يجب أن تتراوح بين 60 و 67 درجة مئوية.

محاربة العدوى:

نعم، تصاب بنزلات برد أكثر خلال فصل الشتاء، لكن في الواقع تصبح أفضل استعدادًا لدفع جهاز المناعة لديك إلى حالة تأهب ومحاربة العدوى بشكل أكثر فعالية.

وأظهرت الدراسات أن جهاز المناعة يمكن تنشيطه عند التعرض للبرد ، وهذا يعزز قدرة الشخص على محاربة العدوى والفيروسات.

تجديد الجلد:

تكون درجات الحرارة المنخفضة إلى حد ما مفيدة لصحة الجلد، لأنها تقيد الأوعية الدموية في الجلد، وبالتالي تصبح أقل عرضة للاحمرار والتورم ، نتيجة لانخفاض تدفق الدم، بالإضافة إلى ذلك ، تميل إلى إنتاج كميات أقل من الزيت والدهون في الشتاء ، لذلك يصبح لديك عدد أقل من البثور.

تدعيم صحة القلب:

يمكن للطقس البارد أن يفيد صحة قلبك عندما تمارس التمارين في الهواء الطلق، إذ سيضطر القلب إلى ضخ المزيد من الدم المؤكسد ليس فقط للتعويض عن النشاط ولكن أيضًا لضمان أن يحافظ الجسم على درجة حرارة كافية للبقاء في حالة توازن ولتجنب أي مخاطر من انخفاض في درجة الحرارة، إضافة إلى ممارسة الرياضة في الشتاء تجعل عضلات القلب أقوى، لكن إذا كنت تعاني من أمراض القلب، فيجب أن تكون حذرًا عند ممارسة الرياضة في الهواء الطلق في الطقس البارد.

اقرأ أيضا: تقي من نزلات البرد..6 توابل احرص على تناولها في الطقس البارد

المصدر: الجورنال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *