اخبار مصر

حبس المتهم بقتل ابن شقيقته خلال مشاجرة فى مصر القديمة 4 أيام

قررت النيابة العامة بجنوب القاهرة، حبس متهم بقتل ابن شقيقته، بسبب مشاجرة نشبت بينهما، 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطالبت رجال المباحث بسرعة التحريات حول الواقعة، وأمرت بتشريح جثة المجني عليه لبيان سبب الوفاة وكيفية حدوثها، والتصريح بدفن المجني عليه، والتحفظ على سلاح الجريمة.

وكشفت مناظرة النيابة لجثة المجني عليه عن وجود عدة طعنات نافذة بمناطق متفرقة من الجسم، أدت إلى حدوث نزيف وتهتكات بالأعضاء الداخلية، مما أسفر عن وفاته.

وتمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة من القبض على المتهم بقتل ابن شقيقته بـ”سنجة” بمصر القديمة.

وأقر المتهم أمام النيابة بارتكابه الواقعة بسبب تشاجره مع المجنى عليه بسبب خلافات واستفزه المجنى عليه حتى استل سلاح ابيض “سنجه” بحوزته، وانهال عليه بعدة طعنات أودت بحياته وفر هاربا. كان قسم شرطة مصر القديمة تلقى بلاغا مفادة نشوب مشاجرة بأحد شوارع دائرة القسم أسفر عنها مقتل شخص وعلى الفور انتقل رجال المباحث إلى مكان البلاغ وتبين صحته.

ومن خلال التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة خال المجني عليه حيث كانت قد نشبت مشادة كلامية بين ابن المتهم والمجني عليها تطورت إلى مشاجرة قام على أثرها تدخل المتهم وطعن ابن أخته عدة طعنات مستخدما سلاح أبيض “سنجة” حتى لفظ أنفاسه الأخيرة. وتم القبض على المتهم، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *