اخبار مصر

بعد حجز طعون المتهمين للحكم.. كيف حصل إرهابيو بيت المقدس على “الآر بى جى”؟

وصلت طعون المدانين بالقضية المعروفة إعلاميا بـ”أنصار بيت المقدس”، على الأحكام الصادرة ضدهم بالإعدام والمؤبد، فى اتهامهم بارتكاب 54 عملية إرهابية، أبرزها اغتيال الشهيد محمد مبروك، لمحطته النهائية بعد تحديد جلسة 11 نوفمبر المقبل للنطق بالحكم.

وتناولت حيثيات القضية التى أصدرتها محكمة الموضوع برئاسة المستشار حسن فريد، العديد من العمليات الإرهابية الخسيسة التى نفذها التنظيم ضد المدنيين ورجال الجيش والشرطة ومؤسسات الدولة

وتناولت الحيثيات جزء من اعترافات المتهم محمد بكرى هارون الرجل الثالث بالتنظيم، وتحدث المتهم عن كيفية حصول أعضاء التنظيم على قذائف الآر بى جى التى استخدمت فى ضرب القمر الصناعى بالمعادى وأدلى بمعلومات منها :

ـ مؤسس التنظيم توفيق فريج أرشد المتهمين الثانى والثالث عن طريق شراء 3 قذائف “أر بى جى” من كرداسة.

ـ المتهم الثانى محمد عفيفى كلف المتهم رقم 11 بأمر الإحالة بالتوجه لشراء القذائف.

 ـ المتهم الحادى عشر اشترى قاذفا و 3 قذائف بمبلغ 15 ألف جنيه.

ـ الأموال التى أشترى بها المتهمون القذائف من الأموال التى أمدهم بها المتهم رقم 82 بأمر الإحالة.

جدير بالذكر أن القضية ضمت 208 متهمين منهم 46 هاربًا 22 متوفيًا، و140 حضوريًا، وتداولت أمام محكمة الجنايات 121 جلسة، وكان عدد شهود الإثبات فى القضية 830 شاهدًا، واستمعت المحكمة إلى 310 من شهود الإثبات، كما استمعت المحكمة إلى شهود النفى الذين أحضرهم الدفاع وعددهم 33 شاهدًا.

ووجهت النيابة للمتهمين بالقضية العديد من الجرائم والاتهامات أهمها تنفيذ 54 عملية إرهابية، تضمنت اغتيالات لضباط شرطة، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق اللواء محمد إبراهيم، وتفجيرات منشآت أمنية عديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *