اخبار

“إسرائيل” تطلق حملة لتقديم جرعة ثالثة من لقاح كورونا بدءًا من الأحد

أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، مساء الخميس، إطلاق حملة منح جرعة ثالثة من لقاح كورونا لمن هم فوق الستين عامًا، بدءًا من الأحد المقبل. وإسرائيل أول دولة في العالم تتّخذ إجراءً مشابهًا.

وسيكون الرئيس الإسرائيلي، يتسحاق هرتسوغ، أول الحاصلين على الجرعة، غدًا، الجمعة.

وبخلاف خطابه السابق، الذي شنّ فيه هجومًا على رافضي الحصول على اللقاح متهمًا إياهم بتعريض من حولهم للخطر، كان خطاب بينيت مساء الخميس هادئًا وركّز فيه على التعايش مع الوباء وعدم الحاجة إلى فرض إغلاق رابع.

وقال بينيت إن “اللقاحات آمنة وناجعة. النتائج تبيّن أن هناك تراجعًا في حماية اللقاح مع مرور الزمن، وهدف هذا اللقاح المكمل هو تعزيز المناعة من جديد وخفض خطر ارتفاع الإصابات من جديد بشكل كبير”.

وخوّف بينيت من الإغلاق، قائلا إن الإغلاقات السابقة تسبّبت بخسارة 200 مليار شيكل.

بينما قال وزير الصحّة، نيتسان هوروفيتس، إن “كل تأخير في اللقاح المكمل يجلب خطرًا لحياة البشر. قرار اللقاح الثالث ليس سياسيا، ولا نجبر شخصًا على الحصول على اللقاح”، وتابع “اتخذنا قرارا إستراتيجيًا واضحًا: فعل كل شيء لإبقاء الاقتصاد مفتوحًا. ونرى في انتظام العام الدراسي المقبل هدفًا إستراتيجيًا”.

وأصيب 2177 شخصًا بفيروس كورونا، الأربعاء، بحسب ما بينت معطيات وزارة الصحة الإسرائيلية، مساء الخميس، بالإضافة إلى خضوع 151 مريضًا للعلاج في المشافي منهم 26 مربوطون بأجهزة التنفس الصناعي.

وفي وقت سابق، الخميس، صادقت لجنة الدستور في الكنيست على ضم تركيا وبريطانيا وجورجيا وقبرص لقائمة الدول التي يمنع السفر إليها بسبب تفشّي فيروس كورونا فيها.

وسيدخل القرار حيّز التنفيذ بدءًا من منتصف ليل الخميس – الجمعة، ولن تغادر طائرات بعد هذا الموعد إلى هذه الدول حتى التاسع من آب/أغسطس المقبل، دون إذن خاص من لجنة الاستثناءات.

كما أقرّت اللجنة تقصير مدّة تقييدات “الشارة الخضراء” حتى السابع من آب/أغسطس، بدلا من الخامس والعشرين من الشهر ذاته، بسبب رغبة الحكومة الإسرائيلية بالعمل على خطة مغادرة أخرى خلال الأيام المقبلة.

وسيلقي رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، كلمة عند الثامنة مساءً حول إجراءات الوقاية من فيروس كورونا.

ودخلت منتصف ليل الأربعاء – الخميس تقييدات “الشارة الخضراء” حيّز التنفيذ، بهدف الحد من تفشي فيروس كورونا، مع استمرار الدالة التصاعدية للحالة الوبائية والزيادة في عدد الإصابات الجديدة، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية.

وبموجب التقييدات، ستفرض قيود على دخول الأشخاص غير المطعمين إلى العروض والمطاعم والمؤسسات العامة والخاصة والفنادق وقاعات الأفراح والقاعات الرياضية ودور العبادة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *