منوعات

نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق

نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق

نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق والمساعدة على الاسترخاء والنوم الهادئ طالما تم استخدامه على المدى القصير، حيث أنه يزيد بفعالية من الشعور بالنعاس والحاجة إلى النوم لمن يعاني من نوبات الأرق الحادة، لكن مع الاستخدام الطويل يبدأ الجسم في التعود على تأثيره حتى تقل فعاليته ولهذا من المهم التعرف على كل ما يتعلق بهذا الدواء.

دواعي استعمال نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق
يعد من الأدوية التي تنتمي إلى “البينزوديازيبينات” التي اشتهرت بفعاليتها الدوائية في تعزيز الشعور بالنعاس، إلا أنه يمكن استخدامه كذلك في:

معالجة مشكلة الأرق وصعوبة النوم على المدى القصير.
علاج مشاكل النوم والتي تتمثل في “الاستيقاظ المتكرر، الاستيقاظ المبكر”.
يمكن أن يستخدم في علاج الصرع (بفعالية متوسطة) إذا لم تقوم الأدوية الأخرى بعلاج تلك الحالات.
كما يمكن أن يستخدم في علاج تشنجات الرضع.
بالإضافة إلى دوره العام في ارتخاء العضلات الهيكلية بالجسم.
نرشح لك: درمازين Dermazin كريم لعلاج الحروق

الجرعة المسموح بها من نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق
الجرعة المقررة للبالغين هي قرص 5 ملغ يومياً ويمكن زيادة الجرعة تدريجياً حتى 10 ملغ بحد أقصي إذا لزم الأمر.
 لكبار السن الجرعة المقررة 2.5 إلى 5 ملغ يومياً مع مراعاة ألا تزيد الجرعات عن نصف الجرعات المسموح بها للبالغين.
يتم تناول الدواء عبر الفم قبل النوم على أن يبدأ المفعول خلال 30 إلى 60 دقيقة.
كما إن مدة العلاج تتراوح من بضعة أيام وحتى أسبوعين؛ وذلك على ألا تزيد فترة استعمال الدواء عن 4 أسابيع في المجمل مع الاستخدام المتقطع للعلاج.
الأثار الجانبية عن استعمال نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق
من الممكن التعرض لبعض الأعراض والأثار الجانبية العكسية جراء استخدام هذا الدواء، فمن أبرز الأثار شائعة الحدوث كلاً من:

الدوخة.
الاكتئاب.
العنف.
الإرهاق.
ضعف بالذاكرة.
ضعف في الوظائف الحركية.
ثقل في اللسان.
الشلل.
ضعف بالعضلات.
كما إنه في حالات أخرى قد تظهر على بعض الحالات أعراض أقل شيوعاً من بينها:

انخفاض ضغط الدم.
الحكة.
اضطرابات في الرغبة الجنسية.
الطفح الجلدي.
الإغماء.
اضطرابات بالجهاز الهضمي.
وفي حالات نادرة من الممكن أن تظهر الأعراض في شكل متناقض كالآتي:

الهلوسة.
الخدر الشديد بالجسم.
فرط في النشاط.
وبحالات نادرة يزداد الأرق.
صداع.
انخفاض درجة حرارة الجسم.
من النادر الإصابة بتسمم حاد في الكبد.
يمكن أن تزداد أو تقل الأحلام.
أما عن الجرعة الزائدة من الدواء يمكن لها أن تتسبب في:

الارتباك العقلي.
عصر الكلام.
الخمول.
وبالحالات الخطيرة يمكن أن يحدث نقص في التوتر؛ ترنح، اكتئاب نفسي.
ومن النادر للغاية أن تتسبب الجرعات الزائدة في الغيبوبة أو الوفاة.
تحذيرات استعمال نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق
يحذر من استخدام كبار السن للدواء حيث تتضاعف فرص الإصابة بالأعراض الجانبية.
كما على من يعاني من صعوبة في التنفس الحذر خلال استخدام الدواء.
يحذر من استعمال الدواء خلال المرحلة الأولى من علاج المرض الذهاني.
على مرضى انخفاض ضغط الدم الحذر طوال فترة استخدام الدواء.
كما على مرضى نقص إفراز الغدة الدرقية أخذ الاحتياطات اللازمة لأن تلك الحالة المرضية تتسبب في تأخير التمثيل الغذائي بالجسم فيما يدفع الدواء إلى التراكم بالدم.
كذلك على مرضى “القصور الرئوي المزمن، أمراض الكلي والكبد” أخذ الحذر وتقليل الجرعات.
لابد من تجنب استخدام الدواء على المدى الطويل.
موانع استعمال نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق
على المرضى الذين يعانون من حساسية مفرطة تجاه مكونات نيترازيبام الامتناع عنه تماماً.
على مرضى البروفيريا الحادة الامتناع عنه.
كذلك على المصابين بقصور كبدي حاد التوقف عن استخدامه.
يمنع استخدام الأطفال للعقار.
كما على المصابين بمشاكل وراثية نادرة مثل “سوء امتصاص الجلوكوز والجالاكتوز، أو حالات نقص اللاكتاز” تجنب تناول هذا الدواء.
على المصابين بالوسواس، والذهان المزمن الامتناع عنه.
كما لابد من تجنب استخدام الآلات وقيادة السيارات لأن متوسط تأثير الدواء قد يمتد إلى 26 ساعة؛ أي يسبب رؤية ضبابية ونعاس يمكن أن يتسبب في حادث مروري.
يجب على مرضي الانسداد الرئوي المزمن COPD التوقف عن استخدامه لأنه يفاقم حدة المرض.
نرشح لك: ميثيكوبال Methycobal لعلاج التهاب الأعصاب

التفاعلات الدوائية مع نيترازيبام Nitrazepam لعلاج الأرق
من الأفضل أخذ الحيطة والحذر جراء استخدام الدواء مع أياً من الأدوية التالية:

مضادات الذهان مثل “المهدئات، المنومات، مضادات الاكتئاب، مضادات الهيستامين” لأنها تعزز من التأثير الاكتئابي لتلك الأدوية.
الأدوية المضادة للصرع.
مضادات الجراثيم.
خافضات ضغط الدم.
الدوبامين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *