منوعات

منها الموز.. أفضل 6 أطعمة يجب تناولها قبل النوم


07:00 م


السبت 12 يونيو 2021

كتب سيد متولي

هل تجد صعوبة في النوم ليلاً ونتيجة لذلك، فإن دورة نومك بأكملها تفسد؟.. الحرمان من النوم مشكلة شائعة يتعامل معها عدد من الأشخاص.

عادة ما يكون الإجهاد، وقلة النظافة أثناء النوم، وخيارات نمط الحياة هي الأسباب الكامنة وراء ذلك، إعادة دورة النوم إلى مسارها مهمة شاقة، لذلك يلجأ الناس بدلاً من ذلك إلى الحبوب المنومة التي تحفز النوم كيميائيًا، لكن ذلك ليس أفضل فكرة، حيث أن لها عددًا من الآثار الجانبية.

إذا كنت تعاني أيضًا من الأرق، فإليك بعض المواد الغذائية التي يمكنك تناولها قبل النوم لتحسين نمط نومك، وفقا لموقع timesofindia.

حليب بذور الخشخاش

مشروب بذور الخشخاش فعال للغاية للأشخاص الذين يجدون صعوبة في النوم ليلاً، هذا المشروب مصنوع من بذور الخشخاش والحليب الدافئ، وهو مزيج مثالي للأشخاص الذين يعانون من الحرمان من النوم.

يُقال إن الحليب الدافئ قبل النوم مفيد للأمعاء، كما أن بذور الخشخاش لها تأثير مهدئ على جسمك، يساعد المشروب في خفض مستويات التوتر ويحث على النوم العميق، فقط اشربه قبل 3040 دقيقة من موعد النوم بانتظام ولاحظ الفرق الذي يحدثه.

شاي البابونج

اكتسب شاي البابونج شعبية كمشروب قبل النوم ولجميع الأسباب الصحيحة، يهدئ قلقك ويساعد على النوم بشكل أفضل، يحتوي على apigenin ، وهو نوع من مضادات الأكسدة التي ترتبط بمستقبلات معينة في عقلك والتي يمكن أن تعزز النعاس.

تجنب شرب الشاي الأخضر أو الشاي بالحليب قبل الذهاب إلى الفراش وبدلاً من ذلك انتقل إلى هذا الشاي العشبي.

الحبوب

قد تكون الحبوب هي خيارك المفضل لتناول الإفطار، ولكن تناولها في الليل يمكن أن يحسن نمط نومك بشكل كبير، يمكنك تناول الحبوب مع الحليب الدافئ على العشاء، على الأقل قبل ساعة إلى ساعتين من موعد النوم، إنه غذاء معقد غني بالكربوهيدرات يساعد في إفراز التربتوفان في مجرى الدم، مما يؤدي إلى مزيد من النوم.

اللوز

بصرف النظر عن كونه مصدرًا جيدًا للمغنيسيوم وهو مرخٍ للعضلات، فإن اللوز مصدر لهرمون الميلاتونين.

ينظم الميلاتونين ساعة جسمك ويوجه إشارات لجسمك للاستعداد للنوم مما قد يساعد في تحسين دورة نومك، يحتوي اللوز أيضًا على التربتوفان وهو محفز طبيعي للنوم.

البطاطا الحلوة

تعد البطاطا الحلوة أيضًا مصدرًا رائعًا للبوتاسيوم والمغنيسيوم والكالسيوم، تساعدك هذه العناصر الغذائية الأساسية على الاسترخاء والتي يمكن أن تعزز النعاس.

تعد البطاطا الحلوة أيضًا مصدرًا رائعًا للكربوهيدرات المعقدة التي تساعد أيضًا في محاربة الأرق.

الموز

يحتوي الموز على البوتاسيوم والمغنيسيوم اللذين يعملان على إرخاء العضلات، لهذا السبب يقال في كثير من الأحيان أنك تأكل موزة كلما شعرت بالتوتر أو القلق.

يزيد فيتامين ب 6 الموجود في الموز من مستويات الميلاتونين في الجسم مما يساعد في تحفيز النوم، هذه الفاكهة هي مصدر جيد للكربوهيدرات والتي يقال أيضًا أنها مفيدة للنوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *