منوعات

ليه لازم تحكي لابنك حدوتة قبل النوم؟.. “طلعت غاية في الأهمية”


09:00 م


الجمعة 21 يناير 2022

كتبت أسماء مرسي

يستوعب الأطفال كل شيء في سنواتهم الأولى، لذلك من الجيد الاستفادة من ذلك وتعليمهم بعض العادات الرائعة، مثل القراءة.

وبغض النظر عن السن، فإن القراءة لطفلك ستعزز نمو الدماغ، وكثير من المهارات المهمة الأخرى التي ستخدمهم جميعًا طوال حياتهم.

لذا في التقرير التالي، نذكر لكم كيف تساعد قراءة الوالدين أو قراءة الأطفال بأنفسهم قصص ما قبل النوم على فعل المعجزات لهم على المدى الطويل، وفقا لموقع “brightside”.

الصبر:

التحلي بالصبر هو مهارة قيّمة في الحياة يفتقر إليها الكثير من الأشخاص، لكن يمكن تعليمها لطفلك منذ الصغر، لأن الاستماع إلى القصص التي تُقرأ لهم يجعله أكثر صبرًا، وبالتالي في المستقبل، سيصبح طفلك مستمعًا جيدًا.

يثري مفردات طفلك:

القراءة ليست رائعة بالنسبة لنا فحسب، بل يمكن أن تكون رائعة أيضًا لأطفالنا، ووفقًا لدراسة أجريت في مستشفى رود آيلاند، كان الأطفال الذين يستمعون إلى قصص ما قبل النوم قادرين على فهم كلمات أكثر من الأطفال الآخرين.

ينمو خيالهم:

القراءة تثير خيال طفلك، كلما قرأت له، أصبح من السهل عليه تخيل تلك الكلمات والقصص في ذهنه، وهذا التدريب المستمر للدماغ يحسن قدرة الطفل على التخيل ويكون أكثر إبداعًا وانفتاحًا على الأفكار الجديدة.

أكثر تعاطفاً:

قد لا تتخيل أن الكتب والتعاطف يسيران معًا، لكنهما يفعلان ذلك، ويمكن تعليم هذه المهارة الحياتية المهمة جدًا لطفلك منذ صغره.

عندما يقرأ الوالدين للأطفال القصص أو يقرأونها بأنفسهم، فإن لديهم الفرصة لرؤية وتجربة تلك القصة من وجهة نظرهم، وبهذه الطريقة، يمكنهم فهم ما يحدث لتلك الشخصيات وتجربة تجاربهم وفهم مشاعرهم.

التشجيع على المشاركة وتحسين التواصل:

تحسن القراءة قدرة الطفل على المشاركة والتواصل، لذا لا تنزعج إذا استمروا في مقاطعتك أثناء قراءة قصة لهم، فهذا أمر جيد جدًا، قم بالرد على أسئلتهم ، واشرح الأشياء وربط ما يحدث في القصة التي تقرأها بشيء ربما حدث في الحياة الواقعية، ساعدهم على الانخراط من خلال سؤالهم عن شعور الشخصيات وما الذي قد يحدث بعد ذلك.

تعلميهم الانتباه:

من السهل جدًا تشتيت انتباه الأطفال، وخاصة الصغار منهم، لذا فإن القراءة لهم يمكن أن تعلمهم التركيز والقدرة على الانتباه، عليهم أن يستمعوا ويجلسوا دون حركة لفهم القصة، ما يؤدي إلى نوبات غضب أقل، بالإضافة إلى ذلك، فهم أفضل للقراءة، وانضباط ذاتي أفضل، واحتفاظ أفضل بالذاكرة، وهذه كلها مهارات ستفيد أطفالك بشكل كبير في المدرسة وفي الحياة كبالغين.

غرس حب القراءة:

عندما تبدأ أطفالك في القراءة وهم لا يزالون صغارًا، فإنك تساعدهم بثبات على تنمية شغفهم بالكتب والقراءة.

لقراءة المزيد.. اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *