فنون

“وهُنا القاهرة”.. المسرح الخطير يعود بـ6 لوحات فنية في الجامعة الأمريكية


01:00 ص


السبت 26 يونيو 2021

كتب عبد الفتاح العجمي

تصوير محمود بكار

يواصل مسرح الفلكي في الجامعة الأمريكية بوسط البلد، عرض الموسم الثاني من مسرحية “وهُنا القاهرة” والتي تشهد عودة فرقة المسرح الخطير، تأليف وإخراج رشا الجمال.

والتقى “مصراوي” مع صناع المسرحية على هامش حضور العرض الذي يضم 6 لوحات، وهي: “الشيطان همام”، “بنت لابسة ليموني”، “نشيد الولد”، “حوت مدينة نصر”، “أربعين شتا”، “اطلع فوق، انزل تحت”.

وقالت الكاتبة والمخرجة رشا الجمال، إن “وهُنا القاهرة” نتاج 6 قصص لها، كل واحدة منهن تتناول شق من الحياة من وجهة نظرها، وكتبتها في مراحل مختلفة من حياتها، بهدف عرضهم في مشروع واحد كما حدث، لافتة إلى أن تحضير العرض استغرق سنة ونصف.

“الجمال” أشارت إلى أنها كتبت قصة “نشيد الولد” منذ 12 عاما، وتم إعادة كتابتها بطريقة جديدة تناسب الفترة الحالية، موضحة أنها ابتعدت عن المسرح 9 سنوات ولكن المسرح يظل بالنسبة لها مهنتها الأساسية، معربة عن سعادتها بالعودة له من خلال عرض “وهُنا القاهرة”.

أيضا لفتت “الجمال” إلى احتياج صناع المسرح المستقل لدعم مادي، مضيفة: “في ديكورات وإضاءة وملابس وأزياء.. في فلوس كتير أوي بتدفع عشان العرض ده يظهر للنور، لكن لو تم تقسيم التكلفة على 3 أو 4 شركات قطاع خاص المبلغ هيكون بالنسبالهم كلام فارغ”.

وقال الممثل بالعرض محمد مجدي: “أنا طبيب بيطري، بدأت التمثيل منذ الصغر، ومارسته بشكل أكبر من خلال مسرح الجامعة، وبعدها بدأت في الاحتراف، ولما رشا الجمال عملت أوديشن للمسرح الخطير قدّمت واتقبلت”.

أضاف: “في البداية وجدت صعوبة لأن العرض مكون من 6 مسرحيات، ولكن بالتدريب اعتدت على الأمر، ولأجل ذلك تحضير العرض استمر سنة ونصف، لأن تفاصيله كثيرة للغاية”.

فيما قالت الممثلة نادين خالد: “أنا بقالي 6 سنين شغالة مسرح، والبداية كانت بمسرح الجامعة، وده العرض رقم 20 في حياتي، من بينها عروض تابعة للبيت الفني للمسرح، ولما رشا الجمال أعلنت عن العرض قدّمت أنا وعدد كبير جدا، وعملت أوديشن واختارتني”.

تابعت أن تعدد الأدوار التي تقدّمها في “وهُنا القاهرة” أمر مجهد، مضيفة: “كل مشهد أو اسكتش أو لوحة له سن معين ولبس معين ومشية وتون صوت مختلف تماما، لكن التمثيل مع التعدد ده ممتع جدا”.

وبدأت عروض الموسم الثاني منذ يوم الجمعة 18 يونيو، وتمتد حتى 30 يونيو الجاري، ويُقدم يوميا عدا يومي السبت والأحد، مع إتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي.

العرض يبدأ في تمام الساعة الثامنة مساءً عدا يوم الجمعة، الذي يشهد تقديم عرضين الأول يبدأ في الساعة الخامسة مساءً والثاني في الثامنة مساءً، وعرض يوم الاثنين 21 يونيو يبدأ في الساعة السادسة.

يشارك في بطولة العرض مجموعة من المواهب الشابة المحبة للفن والمسرح، هم: “مارسيل ميشيل ميلاد، محمد سعدون، محمد صبري، محمد مجدي، نادين خالد، نديم، وليد كمال، مصطفى حسن منصور، أكرم عماد لطفي، شهد حازم، جهاد حسام الدين، عبدالله النحاس”.‎

“وهنا القاهرة” تأليف وإخراج رشا الجمال، تصميم إضاءة صابر السيد، إدارة خشبة المسرح هدير مصطفى، تصميم موسيقى مينا سامي، مساعدة مخرج دنيا حمدي السروي، مصمم جرافيك أحمد عبدالله.

رشا الجمال، كاتبة ومخرجة ومصممة أزياء وسينوغرافيا مسرحية، تعمل في المجال الفني منذ التسعينيات، ولها خبرات في كتابة الأفلام الروائية، عملت كمذيعة وكاتبة تليفزيونية لدى قناة أون تي في، في برامج محورها الواقع والفن والأدب المصري، تؤكد أن مشروعها في الحياة هو التعبير عن التراث الإنساني المصري في الفن والفكر والحرية، وتعتبر عودة المسرح الخطير بمثابة فرصة متجددة للتشجيع على الانطلاق من أجل التطوير والتغيير والسعادة بالأحلام والألوان.

https://www.youtube.com/watch?v=ni2ft7reIM

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *